17342516_1291188304298665_3156022917252332067_n

صرحت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والاصلاح الاداري أن هناك تنسيق كامل بين وزارة التخطيط وكل من وزارت التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي من أجل ربط استراتيجية الوزارات باستراتيجية التنمية المستدامة. وقالت ان الهدف الذي تسعى اليه وزارة التخطيط هو رفع كفاءة الانفاق الاستثماري العام بما يؤدي الى تحسين جودة العملية التعليمية.

وأضافت أن الخطة الاستثمارية تسعى الى احداث توازن في توزيع الانفاق الاستثماري العام في التعليم بما يؤدي الى تقليل الفجوات في الطلب على التعليم بين المحافظات وبعضها البعض، وبين المراكز والقرى ومدن المحافظة الواحدة، بما يحقق التنمية المكانية. وأشارت السعيد إلى أن توجه الدولة إلى زيادة الاستثمار في التعليم لا حيدة عنه لأنه السبيل الى تحقيق التنمية المستدامة التي صاغتها مصر في رؤيتها الاستراتيجية للتنمية المستدامة ٢٠٣٠. وقالت الوزيرة ان التواصل المباشر مستمر بين وزارة التخطيط والتربية والتعليم والمجلس الاعلى للجامعات ووزارة التعليم والبحث العلمي لإقرار خطة الانفاق الاستثماري العام الجديدة.

يذكر أن وزارة التخطيط والمتابعة والاصلاح الاداري هي المنوط بها اعداد خطة الانفاق الاستثماري العام في التعليم، وكذلك متابعة كفاءة الانفاق يما ينعكس على تحسين جودة الحياة العامة للمواطنين، وهو التوجه العام الذي تحرص عليه الدولة في المرحلة الحالية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *